منتدى حسب الله

اذا كانت هذه زيارتك الأولى بالمنتدى [/color]
نتشرف بتسجيلك والإنضمام لأسرتنا
او سجل دخولك لو انت عضو وشارك
معنا اجعل وجودك فى المنتدى ذكر واستغفار
[color=red]


منتدى حسب الله

منتدى عربى رائع جدا نتمنى له الدوام. فيه كل اللى نفسك فيه
 
الرئيسيةالبوابة2س .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ردود فعل دولية رافضةللانقلاب العسكري بمصر..الانقلاب يوسع دائرة العنف والتطرف والانقلابيون غوغاء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منتدى حسب الله
المدير
المدير
avatar

عدد الرسائل : 6638
الأوسمة :
نقاط : 46364
تاريخ التسجيل : 25/04/2008

مُساهمةموضوع: ردود فعل دولية رافضةللانقلاب العسكري بمصر..الانقلاب يوسع دائرة العنف والتطرف والانقلابيون غوغاء   الجمعة يوليو 05, 2013 9:01 am

الإصلاح نت – صنعاء

تتوالى ردود الأفعال الدولية الرافضة للانقلاب العسكري ضد الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي من قبل قيادة الجيش، واغتصاب السلطة بطريقة غير مشروعة.

فقد قال الرئيس التونسي, المنصف المرزوقي, إن انقلاب الجيش المصري على الرئيس المنتخب د. محمد مرسي, أمراً مرفوضاً دولياً وفي شرعة الاتحاد الافريقي ,مؤكداً انه قد يفاقم الأزمة السياسية بدل حلها.

واعتبر المرزوقي في بيان صحفي صادر عن مكتبه, أن الانقلاب يوسع دائرة العنف والتطرف الذي قد يتغذى مما حصل إذا لم تقع إعادة المسار الديمقراطي إلى سكته في أسرع وقت ممكن.

وقد كنا نود أن لو استطاع المصريّون حلّ خلافاتهم بما يحفظ الوحدة الوطنيّة المصـريّة ويدعم مسار الانتقال الدّيمقراطي ويمنع انقسام الشّارع المصري.

وأشار إلى أنه كان من الأفضل توسيع الشرعية الانتخابية إلى شرعية توافقية هي وحدها الضامن لوحدة الشعب ومن ثمة فإننا نأمل أن يصل المصريون في أقرب الآجال إلى توافق سياسي.

وأعرب الرئيس التونسي عن قلقه البالغ إلى الأنباء حول الاعتقالات في صفوف الإعلاميّين والسّياسيّين وغلق المنابر الإعلاميّة وطالب السّلطات القائمة في مصر حماية الحرمة الجسديّة والمعنويّة للرّئيس محمّد مرسي ولأعضاء الحكومة المصريّة.

من جانبه يعتزم الاتحاد الإفريقي تعليق عضوية مصر فيه، ومنعها من المشاركة في كافة أنشطته بعد الانقلاب العسكري الذي قام به الجيش على الرئيس الشرعي محمد مرسي.

وقال مصدر كبير بالاتحاد الإفريقي اليوم الخميس: "إنه من المرجح أن يعلق الاتحاد مشاركة مصر في كل أنشطته، بعد أن عطل الجيش المصري الدستور وأطاح بالرئيس المنتخب محمد مرسي".

وأضاف أن مجلس السلم والأمن بالاتحاد الإفريقي سيجتمع يوم الجمعة؛ للنظر في التغيير الذي حدث في مصر، ومن المرجح أن يتخذوا الإجراء المعتاد في حالة تعطيل الحكم الدستوري في إحدى الدول الأعضاء.

وقال: "نعتقد أننا سنتخذ الإجراء المعتاد، وهو تعليق عضوية أي دولة تشهد تغييرًا غير دستوري"، وفقًا لوكالة رويترز.

قال وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو إن عزل الجيش المصري للرئيس محمد مرسي"غير مقبول"، ووصف الخطوة التي أقدمت عليها القوات المسلحة بأنها انقلاب عسكري.

وفي حديث للصحفيين قال أوغلو "لا يمكن الإطاحة بأحد من منصبه إلا من خلال الانتخابات وهي إرادة الشعب، من غير المقبول الإطاحة بحكومة جاءت إلى السلطة من خلال انتخابات ديمقراطية عبر وسائل غير مشروعة، بل والأكثر من هذا انقلاب عسكري".

من جانبه قال بكر بوزداغ -نائب رئيس الوزراء التركي- إن تغيير الرئيس في مصر "لم يأت نتيجة إرادة شعبية، ولم يكن متماشيا مع القانون والديمقراطية"، وأشار إلى أن الانتخابات في جميع الدول الديمقراطية هي السبيل الوحيد للوصول إلى سدة الحكم.

واعتبر بوزداغ أن كل من يؤمن بالديمقراطية يجب أن يعارض الأسلوب الذي تم به تغيير الرئيس المصري، "لأن الوضع الذي برز في مصر هو وضع لا يمكن أن تقبله الشعوب الديمقراطية"، وعبر عن أمله في عودة مصر إلى الديمقراطية، وإلى وضع يكون لإرادة الشعب الكلمة الفصل.

بدوره كتب حسين جيليك -نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم- في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر "اللعنة على الانقلاب الوسخ في مصر، آمل أن تدافع الجماهير التي أتت بمرسي إلى السلطة عن أصواتها والتي تعني الشرف الديمقراطي".

وإذ أشار إلى أن مرسي فاز في الانتخابات بجهوده الذاتية، قال جيليك، إن الديمقراطية في مصر فازت مع مرسي بالانتخابات العام الماضي.

وأضاف "لا نعرف ما إذا كان مرسي سيقاوم الجيش وما إذا كانت ستندلع اشتباكات إذا فعل ذلك، ولكن علينا أن نحيي موقف مرسي الراسخ في وجه المهلة التي أعطاها الجيش قبل يومين"، مشيراً إلى أن "الدم سيسيل إذا اشتبك أنصار مرسي مع الجيش والمعارضين لمرسي، ونحن لن نوافق على ذلك، ولكننا لا نقول إن على مرسي وأنصاره أن يمرروا هذا الانقلاب".

ومن جهته، علّق إبراهيم كالين -مساعد رئيس الوزراء التركي- على التطورات المصرية، وقال إن لا شيء يبرر أي انقلاب عسكري، مضيفاً أن الجميع خسر في مصر المؤيدون لمرسي أو معارضوه.

أما الحزب المعارض الرئيسي في تركيا، حزب الشعب الجمهوري، فأدان على لسان زعيمه كمال كليتشدار أوغلو إطاحة الجيش بالرئيس محمد مرسي، وقال إن الانقلابات العسكرية لا يمكن أن تكون مقبولة، وعبر عن أمله في عودة الديمقراطية إلى مصر.

وانتقدت بعض الصحف الأميركية ما وصفته بالانقلاب على الديمقراطية في مصر ودعت للعودة للحكم المدني في أسرع وقت، كما دعت الرئيس باراك أوباما إلى وقف الدعم الأميركي العسكري لمصر إذا لم يعد الجيش السلطة المدنية.

وقالت نيويورك تايمز إنه ومهما يكن أداء الرئيس المعزول محمد مرسي، فإنه منتخب ديمقراطيا وإن عزله من قبل الجيش هو انقلاب عسكري لا أقل.

وأضافت أن المأساة ستكون كاملة إذا سمح المصريون لثورتهم التي أطاحت بالديكتاتور المخلوع حسني مبارك أن تنتهي برفض الجيش للديمقراطية مثلما جرى بالأمس.

لا يمكن إلغاء الإخوان

وأكدت أن الأمر الذي يستحق التوضيح هو أن مرسي والإخوان المسلمين والإسلاميين عموما لا بد أن يكون لهم وجود في أي وضع سياسي قادم، وأي تفكير بغير ذلك سيجعل الزعم بديمقراطية في مصر مجرد كذب.

وتساءلت صحيفة يو أس أي توداي "إذا كان من الممكن إلغاء الانتخابات بهذه السرعة والسهولة، فكيف يمكن للمتنافسين أن يثقوا بها مرة أخرى وسيلة سلمية لتداول السلطة"؟

ووصفت ما جرى بمصر يوم الأربعاء بأنها "سيطرة الغوغاء" المدفوعة بالجيش للإطاحة بحكومة انتخبت بالكاد قبل عام واحد.

وأضافت أن مصر تركت لبناء ديمقراطية في ظروف لا تقدم أملا بالنجاح.

وأشارت إلى أن تنظيم الإخوان المسلمين الذي لا يزال هو القوة السياسية الأكثر شعبية بالبلاد لا يمكنه الثقة في العملية الانتخابية مرة أخرى، حتى لو سُمح له بتقديم مرشحين. وقالت إن ما أعلنه الرئيس المعزول مرسي من أن الانتخابات قد سُرقت حقيقة مؤكدة.

وتطرقت الصحيفة إلى جانب آخر من النتائج السلبية للانقلاب، قائلة يبدو أن تنظيم الإخوان المسلمين سيُعزل مرة أخرى من السلطة والنفوذ كما هو الأمر في العقود الماضية. ووصفت ذلك بأنه دعوة للعنف وربما الحرب الأهلية.

وأضافت أن الولايات المتحدة لا تستطيع السيطرة على مسار الأمور، لكنها تتأثر كثيرا بما يحدث في مصر. وأوضحت أن مصر ديمقراطية وسلمية ستحسّن أمن أميركا وتقلل من التهديدات "الإرهابية"، وأن مصر قمعية وبها إسلاميون معزولون ومعادون للنظام، سيزيد من التهديدات ضد أميركا.

ودعت واشنطن إلى وضع ثقلها بجانب الديمقراطية والعمل على ضمان أن يكون النظام المقبل شاملا بقدر الإمكان.

واختتمت بالقول إن "الحشود الغوغائية" لا تقيم ديمقراطية حتى إذا كانت نواياها طيبة، وإن الديمقراطية تقيمها الانتخابات، بشرط عدم حرمان جزء من الشعب منها.

الجيش المصري

وتطرقت نيويورك تايمز في تقرير تحليلي لطبيعة الجيش المصري وقالت إن أهم أهدافه هو عدم المساس بالامتيازات التاريخية له مؤسسة وأفرادا، وضمان استقرار البلاد وأنه مستعد لإبرام صفقة مع أي من يضمن أنه سيحقق الهدفين المذكورين، وأن قادته غير ملتزمين أيديولوجيا.

بالإضافة إلى ذلك، قالت الصحيفة إن إطاحة الجيش بالرئيس المعزول محمد مرسي تبرز مكانة القوات المسلحة في مصر كأكثر المؤسسات نفوذا وقوة منذ انقلاب جمال عبد الناصر على الملك فاروق قبل ستة عقود.

والجيش المصري يعيش كطبقة مستقلة بأنديته وفنادقه ومستشفياته وحدائقه وامتيازاته الأخرى التي تموّلها الدولة،  وكثيرون من قادته أثروا عن طريق الصفقات التجارية الحكومية التي تيسرها لهم مناصبهم. وأنه، وإلى حد ما، مؤسسة يتوارثها الأبناء عن الآباء وجميعهم يعيش داخل دائرة اجتماعية مغلقة.

-----------------------------منتدى حسب الله-------------------------


عدل سابقا من قبل منتدى حسب الله في الإثنين يوليو 22, 2013 10:15 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hassabala.yoo7.com
منتدى حسب الله
المدير
المدير
avatar

عدد الرسائل : 6638
الأوسمة :
نقاط : 46364
تاريخ التسجيل : 25/04/2008

مُساهمةموضوع: تركيا تعتبر ما حدث بمصر انقلابا عسكريا    الجمعة يوليو 05, 2013 9:11 am

http://www.aljazeera.net/file/getcustom/fd424e9d-4f54-4c13-a7fd-6dee3d3b1dea/6e3b8a3c-285b-4d83-858a-075f76230349
قال وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو إن عزل الجيش المصري للرئيس محمد مرسي"غير مقبول"، ووصف الخطوة التي أقدمت عليها القوات المسلحة بأنها انقلاب عسكري.
وفي حديث للصحفيين قال أوغلو "لا يمكن الإطاحة بأحد من منصبه إلا من خلال الانتخابات وهي إرادة الشعب، من غير المقبول الإطاحة بحكومة جاءت إلى السلطة من خلال انتخابات ديمقراطية عبر وسائل غير مشروعة، بل والأكثر من هذا انقلاب عسكري".

من جانبه قال بكر بوزداغ -نائب رئيس الوزراء التركي- إن تغيير الرئيس في مصر "لم يأت نتيجة إرادة شعبية، ولم يكن متماشيا مع القانون والديمقراطية"، وأشار إلى أن الانتخابات في جميع الدول الديمقراطية هي السبيل الوحيد للوصول إلى سدة الحكم.

واعتبر بوزداغ أن كل من يؤمن بالديمقراطية يجب أن يعارض الأسلوب الذي تم به تغيير الرئيس المصري، "لأن الوضع الذي برز في مصر هو وضع لا يمكن أن تقبله الشعوب الديمقراطية"، وعبر عن أمله في عودة مصر إلى الديمقراطية، وإلى وضع يكون لإرادة الشعب الكلمة الفصل.

بدوره كتب حسين جيليك -نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم- في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر "اللعنة على الانقلاب الوسخ في مصر، آمل أن تدافع الجماهير التي أتت بمرسي إلى السلطة عن أصواتها والتي تعني الشرف الديمقراطي".

وإذ أشار إلى أن مرسي فاز في الانتخابات بجهوده الذاتية، قال جيليك، إن الديمقراطية في مصر فازت مع مرسي بالانتخابات العام الماضي.

وأضاف "لا نعرف ما إذا كان مرسي سيقاوم الجيش وما إذا كانت ستندلع اشتباكات إذا فعل ذلك، ولكن علينا أن نحيي موقف مرسي الراسخ في وجه المهلة التي أعطاها الجيش قبل يومين"، مشيراً إلى أن "الدم سيسيل إذا اشتبك أنصار مرسي مع الجيش والمعارضين لمرسي، ونحن لن نوافق على ذلك، ولكننا لا نقول إن على مرسي وأنصاره أن يمرروا هذا الانقلاب".

ومن جهته، علّق إبراهيم كالين -مساعد رئيس الوزراء التركي- على التطورات المصرية، وقال إن لا شيء يبرر أي انقلاب عسكري، مضيفاً أن الجميع خسر في مصر المؤيدون لمرسي أو معارضوه.

أما الحزب المعارض الرئيسي في تركيا، حزب الشعب الجمهوري، فأدان على لسان زعيمه كمال كليتشدار أوغلو إطاحة الجيش بالرئيس محمد مرسي، وقال إن الانقلابات العسكرية لا يمكن أن تكون مقبولة، وعبر عن أمله في عودة الديمقراطية إلى مصر.


-----------------------------منتدى حسب الله-------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hassabala.yoo7.com
منتدى حسب الله
المدير
المدير
avatar

عدد الرسائل : 6638
الأوسمة :
نقاط : 46364
تاريخ التسجيل : 25/04/2008

مُساهمةموضوع: أحمد منصور يكشف: يهودي على مقعد رئيس مصر   الجمعة يوليو 05, 2013 9:18 am

http://www.ikhwanonline.com/Data/2011/12/21/asd17.jpg
كتب- عبد الله مطاوع:
ﻗﺎﻝ ﺍﻹﻋﻼﻣﻲ ﺍﻟﻤﻌﺮﻭﻑ ﺃﺣﻤﺪ ﻣﻨﺼﻮﺭ إﻥ ﻋﺪﻟﻲ ﻣﻨﺼﻮﺭ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻤﺤﻜﻤﺔ ﺍﻟﺪﺳﺘﻮﺭﻳﺔ ﺍﻟﻌﻠﻴﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﻋﻴﻨﻪ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺭﺋﻴﺴًﺎ ﻟﻤﺼﺮ ﻳﻌﺘﺒﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻄﺎﺋﻔة ﺍﻟﺴﺒﺘﻴة ﻭﻫﻲ ﻃﺎﺋﻔﺔ ﻳﻬﻮﺩﻳﺔ.


ﻭﻛﺸﻒ أحمد ﻣﻨﺼﻮﺭ ﻓﻲ تدوينة على صفحته الشخصية بموقع "ﻔﻴﺲ ﺑﻮﻙ" ﺃﻥ ﻋﺪﻟﻲ ﺣﺎﻭﻝ ﺍﻟﺘﻘﺮﺏ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﻴﺤﻴﺔ ﻭﺭﻓﺾ ﺑﺎﺑﺎ ﺍﻷﻗﺒﺎﻁ ﺗﻌﻤﻴﺪﻩ".


ﻭﺫﻛﺮ أحمد ﻣﻨﺼﻮﺭ ﺑﻤﻮﻗﻒ ﺍﻟﺒﺮﺍﺩﻋﻲ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻗﺎﻝ ﻻ أﺷﺎﺭﻙ ﻓﻲ ﻣﺠﻠﺲ ﺷﻮﺭﻯ ﻳﻨﻜﺮ ﺍﻟﻬﻮﻟﻮﻛﻮﺳﺖ!!! ﻫﺬﺍ ﻋﺮﺑﻮﻥ ﻳﻘﺪﻣﻪ ﺍﻟﺒﺮﺍﺩﻋﻲ ﻟﻠﻴﻬﻮﺩ ﻟﻜﻲ ﻳﻔﻮﺯ ﺑﻤﻨﺼﺐ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮرﻳﺔ ﻓﻲ ﺍﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﺻﻮﺭﻳﺔ ﺳﻴﻘﻮﻡ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮ ﺑﺤﻤﺎﻳﺘﻬﺎ ﻭﺗﺰﻳﻴﻒ ﻧﺘﺎﺋﺠﻬﺎ ﻟﺼﺎﻟﺤﻪ.. ﻃﺒﻌًا ﺑﻤﻮﺍﻓﻘﺔ ﺃﻣﺮيﻛﺎ ﻭﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﻭﺍﻟﻌﺮﺏ.


ﻭﻗﺎﻝ أحمد ﻣﻨﺼﻮﺭ ﻓﻲ ﻣﻨﺸﻮﺭﻩ "ﻫﺬﺍ ﻫﻮ ﺍﻟﻤﺸﻬﺪ" ﺍﻟﺮﺍﺋﻊ "ﻟﻤﺴﺘﻘﺒﻞ ﻣﺼﺮ ﻭﺍﻟﻌﺮﺏ، ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺗﺴﺎﺑﻘﻮﺍ ﻟﻼﻋﺘﺮﺍﻑ ﺑﺎﻻﻧﻘﻼﺏ، ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺮﻗﺺ ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﻧﻴﻮﻥ ﻃﺮﺑًﺎ ﻟﻪ .. ﺣﺘﻰ ﺃﻥ ﺃﺣﺪﻫﻢ، ﺣﺎﻗﺪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭﺍﻹﺳﻼﻡ ﻭﺍﻷﻣﺔ ﺃﻋﻠﻦ ﺃﻧﻪ ﻭﻟﺪ ﻣﻦ ﺟﺪﻳﺪ.. ﻭﺃﻥ ﺗﺎﺭﻳﺦ ﻣﻴﻼﺩﻩ ﻫﻮ 30/6 ﺃﻱ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺬﻱ ﺍﻧﻘﻠﺐ ﻓﻴﻪ ﻋﺴﻜﺮ ﺍﻟﻬﺰﺍﻳﻢ ﻋﻠﻰ ﺷﺮﻋﻴﺔ ﺍﻟﺼﻨﺪﻭﻕ..


ﻭﻳﺒﺪﺃ ﺍﻟﻤﺴﺘﺸﺎﺭ ﻋﺪﻟﻲ ﻣﻨﺼﻮﺭ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻤﺤﻜﻤﺔ ﺍﻟﺪﺳﺘﻮﺭﻳﺔ ﺍﻟﻌﻠﻴﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﻮﻟﻰ ﺭﺋﺎﺳﺔ ﻣﺼﺮ ﻣﺆﻗﺘًﺎ ﺑﺘﻜﻠﻴﻒ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﺑﻌﺪ ﻋﺰﻝ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻣﺤﻤﺪ ﻣﺮﺳﻲ ﻣﻬﺎﻣﻪ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺑﻌﺪ أﺩﺍﺀ ﺍﻟﻴﻤﻴﻦ أﻣﺎﻡ ﺍﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﻌﻤﻮﻣﻴﺔ ﻟﻠﻤﺤﻜﻤﺔ ﺍﻟﺪﺳﺘﻮﺭﻳﺔ.
http://www.ikhwanonline.com/Article.aspx?ArtID=155757&SecID=230

-----------------------------منتدى حسب الله-------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hassabala.yoo7.com
 
ردود فعل دولية رافضةللانقلاب العسكري بمصر..الانقلاب يوسع دائرة العنف والتطرف والانقلابيون غوغاء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى حسب الله :: الحديقة العامة :: ثورة شعب-
انتقل الى: