منتدى حسب الله

اذا كانت هذه زيارتك الأولى بالمنتدى [/color]
نتشرف بتسجيلك والإنضمام لأسرتنا
او سجل دخولك لو انت عضو وشارك
معنا اجعل وجودك فى المنتدى ذكر واستغفار
[color=red]


منتدى حسب الله

منتدى عربى رائع جدا نتمنى له الدوام. فيه كل اللى نفسك فيه
 
الرئيسيةالبوابة2س .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الموسوعة المصورة لنباتات الزينة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منتدى حسب الله
المدير
المدير


عدد الرسائل : 6638
الأوسمة :
نقاط : 39824
تاريخ التسجيل : 25/04/2008

مُساهمةموضوع: الموسوعة المصورة لنباتات الزينة   الإثنين مايو 12, 2008 1:45 pm

الموسوعة المصورة لنباتات الزينة
الى كل الزملاء و الابناء الاعزاء الذين أضناهم البحث عن الصور التى توضح لهم أشكال و هيئات النباتات التى درسوها بالاسم فقط ، أهدى اليهم هذا العمل المتواضع و أسالهم الدعاء .

أولا: مجموعة الأشجار

فرشاة الزجاج

Callistemon viminalis








الشكل : شجرة ذات ساق مفردة أو متعددة السوق ، نمو متهدل ، مستديمة الخضرة
الحجم : الارتفاع 20 قدم و العرض يصل الى15 قدم و فى بعض الأجواء تصل الى 30 قدم ، و شجرة سريعة النمو
الأوراق : ابرية يصل طولها الى 6 بوصات و عرضها 1/4 بوصة، النموات الحديثة تكون زغبية ناعمة محمرة تتحول الى اللون الأخضر بتقدم العمر و الشكل الابرى
الأزهار : تتكون على نهايات الأفرع عبارة عن كتلة من الأزهار الحمراء تشبه فرشاة الزجاج وطولها 6 بوصات و الأزهار تدوم على الشجرة لمدة تصل الى 4 أسابيع
الثمار : شكلها يشبه الفنجان و تحتوى على بذور
الساق ( الجذع ) : الساق متهدل الأغصان والجذع ذو منظر جذاب يكون رمادى اللون فى مراحل النمو و يتشقق بتقدم العمر
الموطن الأصلى:استراليا
القيمة التنسيقية :
نموذج فردى
جيد لاستخدامه فى المجاميع
عنصر رأسى قوى
الاحتياجات الزراعية :
الضوء : الأماكن المشمسة الى المعرضة للظل جزء من الوقت
الرى : معتدل مرة كل أسبوع
التربة : تجود فى الاراضى الغنية
التكاثر : تتكاثر خضريا بالعقل المأخوذة من الأطراف اللينة و يفضل فبل أو بعد الازهار مباشرة










--------------------------------------------------------------------------------

الفتنة
Acacia farnesiana









الشكل : شجرة ذات ساق مفردة أو متععدة السوق تأخذ شكل الفازة فى صغرها و تتكور عبدما تكبر وهى شجرة مستديمة الخضرة فى المناطق الدافئة و نصف مستديمة فى المناطق الباردة
الحجم : الطول من 15 - 25 قدم و العرض حوالى ثلثى الارتفاع
الأوراق : مركبة ريشية
الأزهار : حجمها 1/2 بوصة وهى صفراء عطرية ذات رائحة نفاذة تزهر فى الربيع
الثمار : قرون بنية داكنة عرضها 1/2 بوصة
الساق (الجذع) : الجذع داكن حسن التفريع
الموطن الأصلى : أمريكا الوسطى
القيمة التنسيقية’ :
تزرع على جوانب الطرق
تجدث توازن فى التنسيقات الداخلية
تستخدم بالقرب من حمامات السباحة
الاحتياجات الزراعية :
الضوء : الشمس المباشرة
الرى : الرى الغزير خلال موسم النمو
التربة : المعتدلة
التكاثر : بالبذور


الصفصاف

Acacia saligna









الشكل : شجرة سريعة النمو ، مستديمة الخضرة فى الأجواء الدافئة، نصف مستديمة فى المناخ البارد ، ذات نمو متهدل ، يمكن تربيتها مفرة الساق أو عديدة السوق كما يمكن تربيتها كشجيرة كثيفة أو معتدلة الانتشار
الحجم : الارتفاع من 15 - 25 قدم و العرض10 - 20 قدم
الأوراق : خيطية يصل طولها الى 8 بوصات
الأزهار : نورات عنقودية صفراء كبيرة بهيجة المنظر و الزهرة المفردة قطرها 1/2 بوصة
الثمار : قرون بنية طولها 7 بوصات تظهر بعد حوالى سنتين من الزراعة
الساق(الجذع): الجذع بنى داكن اللون مشقق
الموطن الأصلى : غرب أستراليا
القيمة التنسيقية :
نموذج فردى ملون أو شجرة فناء
خلفية لاضفاء العزلة
مقاومة الرياح و الأتربة
الاحتيلجات الزراعية :
الضوء : الشمس الساطعة
الرى: تروى مرة واحدة كل شهر فى الأجواء الدافئة لأنها مقاومة للجفاف
التربة : أى تربة جيدة الصرف
التكاثر : بالبذور
الرعاية :تحتاج الى رعاية كثيرة حيث تقلم للحصول على الشكل المطلوب فتزال الأفرع الغير مرغوب فيها و المتدلية . وهى قابلة للأصابة بعفن الجذور



الجاكارنده

Jacaranda ovalifolia














حتى قبل أن تراها فانك تشعر بوجودها، ذلك لأنك لو رأيتها مرة فان تفجرها الحار بالزهور الزرقاء البنفسجية يجذب انتباهك و يستحوذ عليه بسرعة ، هذا ما كتبه Jack Scheper و هو يقدم لوصف معشوقته الجاكارندا .تلك الشجرة التى استحوذت على أفئدة الملايين فى أرجاء العالم ، لاتندهش فمدينة بريتوريا العاصمة الادارية لجنوب افريقا تعرف باسم مدينة الجاكارندا حيث يلغ عدد الأشجار المزروعة فى شوارعها حوالى ثمانية آلآف شجرة جاكارندا.
و الجاكارندا من نباتات المناطق شبه الاستوائية ، و التى انتشرت زراعتها فى كل مكان بسبب أزهارها الزرقاء الجميلة التى تدوم على الأشجار لفترة كبيرة .
المصادر القديمة أعطتها الأسم Jacaranda acutifolia ولكن فى هذه الأيام تصنف عادة باسم Jacaranda mimosifolia ، و تعرف أيضا باسم Black Poui ، و فى الاستخدام العلمى يشير الاسم Jacaranda الى اسم الجنس Jacaranda و الذى ينتمى اليه العديد من النباتات ، ولكن فى الاستخدام اليومى و الزراعى فانها تعنى الجاكرندا الزرقاء .
و الجاكرندا الزرقاء زرعت تقريبا فى كل جزء من العالم لاتوجد به مخاطر الصقيع ، حيث أن الأشجار البالغة يمكن أن تقاوم فترات قصيرة من انخفاض درجات الحرارة الى حوالى -7 درجات مؤية.
و الحالة التصنيفية للجاكرندا غير مستقرة فبعض المصنفين يعتبرون أن Jacaranda acutifolia مرادف للاسم J. mimosifolia ، فى حين يعزى الآخرون و جود فارق بينهما الى فوارق جغرافية حيث أن J. acutifolia موطنها بيرو بينما J. mimosifolia موطنها بوليفيا و الأرجنتين ، و من المرادفات أيضا J. chelonian و J. ovalifolia
و عامة يجب التعامل مع الأصناف المزروعة على أساس أنها J. mimosifolia حيث أن من المعتقد أنها أتت من الأصل الأرجنتينى .










شجرة متساقطة الأوراق تزرع لجمال أزهارها و أوراقها التى تشبه السرخسيات .
الحجم :
الطول 1.5 - 15 مترا ، و العرض (الانتشار) 4.5- 9 أمتار و نموها معتدل الى سريع .
الأوراق :
أوراق مركبة ريشية يصل طولها الى حوالى45 سم و الوريقة أكثر قليلا من السنتيمتر الواحد ،و عددها مفرد و تكون الوريقة الطرفية أكبر قليلا فى حجمها عن باقى الوريقات .
الأزهار:
الزهرة أنبوبية يصل طولها حوالى 5 سم و تتجمع فى نورات عنقودية يصل طولها الى 30 سم و تطهر فى الربيع و أوائل الصيف و تدوم لأكثر من شهرين على الأشجار .
الثمار :
علبة خشبية قطرها حوالى 5 سم و تحتوى على العديد من البذور المجنحة
الساق (الجذع) :
رفيع ، ذو لون رمادى يميل الى البنى ، ويكون ناعم فى السنين الأولى من حياة الشجرة ، وبتقدمها فى العمر يصبح حرشفيا بدرجة واضحة. ، الأفرع رفيعة و معرجة على نحو طفيف و لونها بنى محمر.
الموطن الأصلى :أمريكا الجنوبية
القيمة التنسيقية :
تزين الشوارع
للحصول على أزهار فى الصيف
للحصول على ظل خفيف
الاحتياجات الزراعية

الضوء :الشمس الساطعة
الرى :رى غزير كل أسبوعين أثنناء موسم النمو ( بالنسبة للأجواء المعتدلة والباردة) و مرة أو مرتين خلال فترة السكون ( تساقط الأوراق)
التربة :الغنية جيدة الصرف
التكاثر :بالبذور أو العقل
الرعاية: قليلة الى متوسطة حيث تحتاج الى التقليم فى صغرها لتربية شكل جيد التفريع و تحتاج الى تنظيف الزهور و الأوراق المتساقطة أسفلها

اللبخ ( ذقن الباشا)
Albizzia lebbek

الأسماء الشائعة :

Indian siris, acacia tree (Australia); mataratón (Colon, Panama); tibit tree, acacia (El Salvador)










الوصف:

شجرة متساقطة الأوراق، صغيرة فى الحجم الأجواء الساحلية و يمكن أن تصل الى 20 – 30 مترا فى الأرتفاع فى المناطق الاستوائية الرطبة ، وهى ذات تاج كثيف جدا و متراكب قد يصل عرضه الى 28 مترا

الساق و الجذع :

و جذعها قصير نسبيا . القلف ناعم قشرى و لونه رمادى باهت أو رمادى مصفر أو رمادى مزرق عليه بقع عدسية حمراء الى بنية بلون الصدأ . الأفرع منقطة ببقع عدسية بيضاء و تغطى فى موسم الجفاف بقرون كثيرة لونها رمادى فاتح الى بيج تصدر أصواتا تشبه الثرثرة عند هبوب الرياح بسبب أن البذور حرة الحركة داخل القرون ، لذا يمكن التعرف عليها من بعد . و بسبب تلك الثرثرة الصادرة عنها عرفت باسم ( لسان المرأة tongue woman`s ) .

الأوراق :

مركبة زوجية متبادلة و يوجد فى قاعدة كل ورقة 2 -4 أزواج من الحراشيف ( أذينات ) و تتكون الورقة من 4 -10 أزواج من الوريقات ذات اللون الأخضر الفاتح و الوريقة مفلطحة من طرفيها ومستطيلة تأخذ الشكل البيضاوى المقلوب . و أبعادها 2 – 5 سم طول ، 8 - 15 مم عرض ، وعنق الورقة طوله 3 – 5 سم وله غدة كبيرة عند القاعدة ، كما توجد غدد أصغر على السطح السفلى للعرق الوسطى . وقد تتساقط الوريقات أثناء موسم الجفاف .










الأزهار:

خضراء مصفرة الى بيضاء عطرية توجد فى رؤس كروية كبيرة قطرها 2.5 – 7.5 سم تحملها سيقان صغيرة خضراء طولها 5 _ 10 سم .

الثمار:

الثمرة قرن (جراب) 10 – 30 سم طول ، 2.5 سم عرض بداخله 5 -15 بذرة مسطحة دائرية ذات رائحة نفاذة و تبقى على الشجرة مدة طويلة بعد النضج .

درجة الحرارة :

تتحمل الصقيع الخفيف

التربة :

السوداء الطينية أفضل الأنواع ، و هى تتحمل بدرجة طفيفة القلوية و الملوحة

التوزيع :

المنشأ شبه القارة الهندية ، و بورما و شبه جزيرة كاب يورك الأسترالية ، و تزرع اليوم فى غالبية أراضى المناطق الأستوائية الجافة و نصف الجافة



التكاثر :
تكاثر بالبذور و يحتوى الكيلو جرام الواحد على 8 – 10 آلآف بذرة , و بالعقل ، و البذور معرضة للأصابة بسوس الفاكهة و الحشرات الأخرى ، وعموما يمكن تفادى ذلك بجمع البذور مبكرا و عدم تركها على الشجرة فترة طويلة . و تعامل البذور بالنقع فى الماء المغلى كما فى البوانسيانا و الأكاسيا ، و التكاثر بالبذرة هو الاسلوب العملى الملائم طالما منعت البادرات من منافسة الحشائش . ويكون النمو سريعا حيث يصل طول الشتلى الى المتر خلال السنة الأولى
القيمة التنسيقية :
تزيين الشوارع و المسطحات
نموذج فردى
شجرة ظل
حزام حماية للبيئة لكبر مجموع الخضرى
فعالة فى تثبيت النتروجين بالتربة
القيمة الاقتصادية :
يستخدم الخشب فى صناعة المنازل الخشبية ، وفى أعمال النجارة و تصنع منه مايعرف بالقشرة التى تلصق على الأعمال الخشبية لتزيينها ، و تستغل ألياف الجذور فى عمل الحبال و السلال ، كما تنتج صمغا أحمر يستخدم كبديل للصمغ العربى ، و يحتوى القلف على مواد صابونية يمكن استحدامها بديلا للصابون ، الأزهار جذابة للنحل و العسل الناتج من تغذية النحل عليها ذو قيمة عالية وسعر مرتفع .، و تأكل الأوراق بعد تساقطها . و تستخدم الأفرع و الثمار كعلف للحيوان .
الاستخدام الطبى :

تستخدم الأزهار فى علاج البثرات ، ويستعمل القلف و البذور فى علاج الاسهال و الدوسنتاريا و الناسور ، أما زيت البذور فيستعمل فى علاج الجذام .

الآفات :

البادرات عرضة لمهاجمة النمل و القوارض و يجب حمايتها منها ، ويتعرض الخشب لهجوم العديد من الحشرات بما فيها النمل .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hassabala.yoo7.com
منتدى حسب الله
المدير
المدير


عدد الرسائل : 6638
الأوسمة :
نقاط : 39824
تاريخ التسجيل : 25/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الموسوعة المصورة لنباتات الزينة   الإثنين مايو 12, 2008 2:07 pm

--------------------------------------------------------------------------------

شجرة عيد الميلاد
Araucaria heterophylla










الوصف :

شجرة عيد الميلاد معروفة لكل من يحتفل بأعياد الميلاد حيث تباع فى مناجر الهدايا مزينة بالأقواس و المصابيح أو تباع فى المشاتل المحلية ، هذه الشجرة الرقيقة الجميلة فى موطنها الأصلى عملاق من عمالقة الغابات حيث قد يصل طولها الى ما يفوق الستون مترا و تنمو مرتفعة فى وضع عمودى باستثناء حالات قليلة قد تنمو بميل طفيف . و الشجرة تكون شكلا هرميا متناسقا حيث تنبثق الأفرع من الجذع فى نظام سوارى متقن للغاية ( فتبارك الله أحسن الخالقين) .
و تعرف شجرة عيد الميلاد بالأسم الدارج صنوبرة جزيرة نورفولك ، و حقيقة فان شجرة عيد الميلاد ليست من الصنوبريات فهى تتبع العائلة Araucariaceae و التى تضم العديد من أشجار الزينة مثل A. .araucana وA. Bidwillii ، و شجرة عيد الميلاد A. heterophylla غالبا ما تعرف فى المصادر القديمة خطأ بالأسم ِA. excelsa .

الأوراق :

المجموع الخضرى رقيق المنظر و ذو لون أخضر فاتح ، و الأوراق فى الأشجار صغيرة السن تشبه الى حد كبير الأوتاد و طولها حوالى 1.3 سم ، بينما فى الأشجار المعمرة تشبة القشور و تتداخل و يكون طولها حوالى 6. سم
الأزهار و الثمار :

المخاريط الذكرية اسطوانية الشكل و طولها 2.5- 7.5 سم بينما تتكون البذور داخل المخاريط المؤنثة والتى تكون خشنة و كروية الشكل و التى يبلغ طولها 7.5 – 12.5 سم .










التوزيع :

كل أنواع الأروكاريا موطنها الأصلى النصف الجنوبى للكرة الأرضية حيث أن للعديد منها أهميته الآقتصادية فضلآ عن مظهره الجمالى . و نبات Araucaria heterophylla موطنه الأصلى جزيرة نورفولك فى المحيط الهادى الجنوبى شرق استراليا . و اليوم ترى صنوبرة نورفولك المتفردة الجمال منزرعة فى المناطق اللاستوائية وتحت الا ستوائية فى كل أنحاء العالم .
الاحتياجات الزراعية :

شجرة عيد الميلاد ليست فقط استثناءا فى تجاوبها لكل أنواع التربة و تحملها حتى الأراضى شديدة القلوية و شديدة الملوحة خاصة شواطىء البحار . ولكن أيضا لها مجموع جذرى ضعيف جدا و نادرا ماتنجح عملية التدوير لشتلاتها اذا ما زرعت فى حاويات .
الضوء :
الشمس الساطعة ، ولكنها تتحمل الظل وفى حالة تعرضها للظل لفترة طويلة فان أوراقها تتساقط ، لذا ينصح عند وضعها داخل المنزل اضاءة المكان جيدا .
الرى :
تفضل الرى الجيد مع وجود الصرف الجيد .
التكاثر :
هذه الشجرة تنتج تجاريا بواسطة البذور .
كما يمكن اكثارها بالعقل القمية الطرفية . حيث تقطع القمة الطرفية فى الصيف بطول 12 – 20 سم و تعامل بهرمونات النمو .
تحذير :

العقل المأخوذة من الأفرع الجانبية سوف تنتج أشجارا غير منتظمة الشكل ، بينما العقل المأخوذة من الأفرع الجانبية التى تحولت الى طرفية بعد قطع القمة الطرفية الأصلية ستنتج نباتات مقبولة الشكل .
القيمة التنسيقية : تعمل شجرة عيد الميلاد كنموذج فرى مذهل و مثير عند وضع شجرة قوية على مسطح أخضر ممتد .
تستخدم فى تنسيقات المدن حيث تضيف الطول الى التصميم و تربط بين المبانى العالية والتنسيق
تزرع فى الأصص و توضع داخل المنزل حيث تضفى جوا من السعادة و منظرا جذابا .
__________________



--------------------------------------------------------------------------------

خف الجمل
Bauhinia variegate
Bauhinia purpurea
الوصف :












يسميها الأمريكيون شجرة الأوركيد الأرجوانى Purple orchid tree و هى جميلة على نحو مذهل حين تزهر ، فهى تزهر لعدة شهور
الحجم :

الطول 6 - 12 متر و العرض 3 -6 أمتار ، و تاجها منتشر . و الأوراق تتساقط نوعا ما.
الأوراق :
الورقة عرضها 10 – 15 سم و هى مدورة وقاعدتها مفصصة على شكل قلب ، و الورقة تشبه خف الجمل ، و بعض الأصناف أوراقها مبرقشة باللون الأبيض .
الأزهار :
الأزهار تذكرنا بالأوركيد المبهج ، فالزهرة لها خمس بتلات غير منتظمة تتداخل بشكل بسيط فى العادة و تتدرج فيها درجات اللون الأرجوانى ( الأحمر المزرق ) والبنفسجى و الأزرق ، و غالبا ماتبدى الأزهار أول ظهور لها فى أواخر الشتاء عندما تكون الشجرة عارية من الأوراق ، و تدوم فترة الآزهار الى أوائل الصيف . و الزهرة عرضها 7 – 12 سم و تحمل فى عناقيد فى نهاية الأفرع . و للأزهار رائحة عطرية ذكية .
الثمار :

الثمرة قرن مسطحة طولها يصل 30 سم .
الموطن الأصلى :












منشأ شجرة الأوركيد الهند الشمالية ، فيتنام و جنوب الصين .
الاحتياجات الزراعية :

التربة :
تنجح فى الأراضى الحامضية ، و لا تتحمل الأراضى الطميية و المالحة .
الضوء :
الشمس الساطعة و يمكن أن تتحمل الظل الخفيف الذى يقع عليها من الأشجار الأكثر ارتفاعا .
الرى :
تروى فى الصيف رى غزير ، و فى الشتاء لاتحتاج الا الى رى بسيط حيث أن أوراقها تتساقط و تدخل الشجرةفى فترة سكون .
التكاثر :
تتكاثر بالبذور لأن البذور سهلة النبات ، و أيضا يمكن تكاثرها بالعقل المأخوذة من الخشب نصف الناضج فى الصيف و معاملته بهرمون النمو و التدفئة من أسفل . كذلك يمكن استخدام نوعى الترقيد الأرضى و الهوائى لاكثار أشجار خف الجمل . وفى بعض الأحيان تخرج الشجرة جذيرات يمكن فصلها و اعادة زراعتها .
القيمة التنسيقية :

تزيين الشوارع
شجرة للظل
نموذج فردى
__________________




الكازورينا
Casuarina equestifolia

سريعة النمو – تتحمل العطش - لها استعمالات طبية – مستديمة الخضرة

















الأسماء الشائعة :

Australian pine, horsetail casuarina, she-oak,
horsetail tree, beefwood, Polynesian ironwood

الوصف :

الكازوارينا ( ذيل الفرس ) شجرة ضخمة تأخذ شكل الفازة و تنمو الى ارتفاعات تصل الى 30– 45 مترا ، و لها أفرع خضراء رمادية هشة زاخرة بالأوراق الأبرية ، و الغصينات متهدلة و تشبه قليلا قرون الأسل و مطوقة عند منابتها بأوراق متداخلة تشبه المقياس المدرج . و الجذع قوى ومغطى بنسبج مجعد من اللحاء لونه بنى مائل الى الرمادى . و الشجرة مدعمة بمجموع جذرى ليفى كثيف و منتشر .
وتتكون الأزهار المذكرة فى سنابل اسطوانية رفيعة على أطراف الأفرع أما الأزهار المؤنثة فهى صغيرة جدا ولونا بنى محمر و تنمو فى رؤوس متصلة بالغصينات ثم تتحول الى ثمار تشبه المخاريط الصنوبرية قطرها 1.3 سم و تحتوى الواحدة منها على 70 - 90 بذرة مجنحة .و شجرة الكازوارينا تنتج كميات ثانوية من الثمار باستمرار و لكنها فى العادة تمر بدورتين أساسيتين للأزهار و انتاج الثمار ، فمثلا فى فلوريدا تكون ذروة أزهار فى أبريل وواحدة أخرى فى سبتمبر و بذلك تكون هناك كميات كبيرة من الثمار متوفرة فى يونيو و ديسمبر . و شجرة الجازوارينا تنمو سنويا فى الغالب بمعدل 1.5 – 3 أمتار فى السنة الواحدة و من المعروف أنها قد تبلغ طول 9 أمتار فى سنتين أثنتين فقط . و مدة حياة شجرة الكازوارينا قد تصل الى 40 – 50 عاما و لكن هناك تقارير تشير الى أن عمرها قد يصل الى مئات السنين فى أجزاء من مناطق نشأتها .






الموطن الأصلى و التوزيع :

الموطن الأصلى للكازوارينا هو جنوب شرق آسيا و شمال أستراليا و جزر المحيط الهادى ، و لكنها زرعت و تأقلمت على شواطىء البحار و ما بشابهها من الأماكن الساحلية المفتوحة فى المناطق الاستوائية من جميع أنحاء العالم . و فى مناطقها الأصلية تبدى الجازوارينا صفات تتراوح بين صفات النباتات الشوكية و صفات نباتات المناطق الغدقة ، و يكون أحسن نمو لها فى المناطق ذات الطبوغرافية الغير مستوية قليلا حيث تمسك الحفر و الفجوات بالماء و تكون كمستودعات له .


الأحتياجات الزراعية :

تفضل أشجار الجازوارينا التربة الرملية ، وهى أيضا تنجح فى الأراضى الجيرية و الصخرية و البركانية و الجرانيتية وما يماثلها من الأراضى الفقيرة . و تتراوح درجة تركيز أيون الهيدروجين ( PH )المناسبة لنمو الكازوارينا فى التربة بيين 5 – 7.7 ،ولأنها تتعاون مع الأحياء الدقيقة فى التربة فى تثبيت نيتروجين الهواء الجوى بالتربة . و بذلك توجد سمادها فيمكنها النمو فى التربة الفيرة كالتربة الرملية .
كما تتحمل أشجار الجازوارينا بعض أنواع تلوث التربة و التى تظهر حول مصانع الأسمنت و مناجم التعدين . وتستجيب شجرة الكازوارينا للتقليم و يمكن تشكيلها هلى صورة سياج مانع . و يمكن تطعيم أنواع الجازوارينا التى لا تنتج بذور على أصول من C. equisetifolia للحصول على نباتات مقبولة و غير اجتياحية ( نموها معقول و لا يهتاج) لأجل الأسيجة المانعة للملح .
و أشجار الجازوارينا حساسة جدا للنار و يمكن أن يقضى عليها مجرد حريق صعير . كما أن النباتات الصغيرة السن منها تجد صعوبة فى النمو عند مزاحمة الحشائش لها .










الضوء : الشمس الساطعة

الرى : تحتاج الأشجار الصغيرة الى رى غزير أثناء فترات الجفاف ، أما البالغة فانها تتحمل العطش ولكن تتساقط غصيناتها عندما تتعرض لنقص شديد فى الماء . و مع أنها لا تتأثر بالأراضى الغدقة أو المشبعة بالماء الا أنها تتأثر بطول فترات الأغراق .

المناخ : تفضل الجو الحار و لا تحب الجو البارد و تعانى من الصقيع وتموت اذا انخفضت درجة الحرارة الى -7.7 - -3.9 درجة مئوية .
التكاثر :

تبدأ الأشجار فى انتاج البذور عندما تبلغ 3 – 5 سنوات . و تنتج الأشجار البالغة أعداد هائلة من البذور و التى يمكن أن ينبت منها 30 – 80 % بعد 4 -8 أيام من زراعتها . و عادة ما تحتفظ البذور بحيويتها لشهور قليلة , مع ذلك يمكن أن تبقى حية لمدة عامين فى ظل الظروف المناسبة . و تعمل الرياح على نثر البذور المجنحة بينما المخاريط تطفو وينقلها الماء .كما يمكن أن تنتشر الجازوارينا بواسطة الطيور .


القيمة التنسيقية :

أشجار الجازوارينا تتحمل الملوحة بدرجة كبيرة و تستعمل غالبا كمصد للرياح أو كمانع لتوفير الظل على سواحل البلاجات أو لتوفير الخصوصية . أيضا يمكن تشكيلها كسياج مانع . كما انها تزرع بتوسع لحماية التربة من التعرية و اثرائها بالنتروجين . يستخدم اللب فى صناعة الورق . الخشب متين للغاية و ثقيل لدرجة انه غابا ما يثنى صفائح المناشير و المسامير . و يتحمل المياة المالحة و لكنه حساس للنمل الأبيض حين يجف . و يتعفن بسهولة و يقاوم معالجات الأخشاب ، وهو هش وعرضة للتشقق و الانكماش . و بالرغم من ذلك يستخدم فى عمل السوارى و الأعمدة و العوارض الأفقية و ما يشابهها . و خشب أشجار الجازوارينا يمثل نموذجا رائعا لخشب الوقد و هو موصى باستخدامه فى مزارع الطاقة الحيوية .
و لقد استعمل فى الماضى فى تشغيل القاطرات و اشعال مواقد التدفئة .
القيمة الأقتصادية :

استخدم مغلى اللحاء كمادة قابضة كدواء لعلاج الاسهال و البرى برى و آلآم الأسنان و التهابات الحلق و السعال و الأورام و التقرحات . أيضا استخدم مستخلص تقطير اللحاء فى دباغة الجلود وفى أغراض الحفظ لصناعات الأسماك . و أستجدم الخشب فى صناعة الصابون ، و استخدمت المخاريط فى عمل الحلى لأجل السياح .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hassabala.yoo7.com
 
الموسوعة المصورة لنباتات الزينة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى حسب الله :: الحديقة العامة :: زهـرة المواضيـع العـامة-
انتقل الى: